منتدى شموع

منتدى شموع


 
الرئيسيةمجلة شموع الحباليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 شرح وملخص وتدريبات وأنشطة على قصة عقبة بن نافع من الفصل 19إلى 23الاول الاعدادى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المعلم المثالى



ذكر عدد المساهمات : 4368
تاريخ التسجيل : 16/03/2013

مُساهمةموضوع: شرح وملخص وتدريبات وأنشطة على قصة عقبة بن نافع من الفصل 19إلى 23الاول الاعدادى   الثلاثاء أبريل 23, 2013 4:57 am

نادي عقبة - بعد أن استراحوا يوما وبعض يوم - للزحف علي طنجة وكانوا في غاية الحماسة ، في طريقهم وجدوا مدينة ( تيهرت)وهي حصينة وقوية خاف أهلها ملاقاة المسلمين فتحصنوا بها سمع المسلمون من خلف الأسوار أصوات الجنود ويحذرون أنفسهم من حرب المسلمين فأدرك عقبة أن الله دب في قلوبهم الرعب ثم حاصر عقبة المدينة حتى اضطر ملكها إلي التسليم ودفع الجزية وسار عقبة في طريقة إلى طنجة فوجد البلاد التى مر بها قد أعلنت إسلامها وعلم (يليان) ملك طنجة بقدوم عقبة فاستقبله بالترحيب واستضافه في قصره المطل علي البحر ووافق علي مطالب المسلمين و لما علم برغبة عقبة في عبور المضيق إلي الأندلس نصحه بالاتجاه جنوبا لفتح ( السويس ) لأن جيش القوط في الأندلس أقوي من جيشه آلاف المرات .

قذف الرعب :أي ملأهم الخوف - جنحوا : مالوا
مهللين : قائلين ( لا اله الا الله) - لاقبل لهم : لاقدرة لهم
نفيسة : غالية ج ( نفائس ) - السلم : السلام
خبرتهم : عرفتهم علي حقيقتهم - يعتصموا : يحتموا ويتمسكوا
لا يناصبهم : لا يظهر لهم - القصي : الأبعد

( نادي عقبة في المجاهدين بالرحيل فانطلقوا تجاه طنجة ، وكانت شعلة الحماسة قد بلغت اتقادها في نفوسهم ، ولكنهم قبل أن يبلغوا طنجة وجدوا في طريقهم مدينة تيهرت ، وكانت إحدى المدن الحصينة في عهد الروم ...
أ- هات مضاد اتقادها ، وجمع شعلة ، ومعني بلغت .
ب- إلي أين انطلق المجاهدين ؟ وكيف كان حالهم ؟ وماذا وجدوا في طريقهم ؟
ت- لماذا رفض أهل هذه المدينة الخروج لقتال المسلمين ؟ وماذا قروا ؟
ث- كيف وجد عقبة هذه المدينة عندما وصل إليها ؟ وما الذي سمعه من خلف الأسوار ؟
جـ - أعرب ما فوق الخط
(استضاف ملك طنجة عقبة وعددا من ضباطه في قصره المطل علي البحروقدم لهم هدايا نفيسة وأعلن موافقته علي كل مطالب المسلمين)
ا- هات معني المطل ، وجمع نفيسة ، ومفرد مطالب .
ب- لماذا استضاف ملك طنجة عقبة ورفض محاربته ؟ وماذا قدم لهم ؟
ت- ما النصيحة التي قدمها ملك طنجة لعقبة؟ وعلام تدل من شخصية صاحبها ؟
جـ - أعرب ما فوق الخط

اقتنع عقبة بكلام (يليان) ملك طنجة واتجه بجيشه إلي السوس الأدني حتى وصل مشارق مدينة (وليلي) أرسل إلي أهلها يدعوهم للإسلام فرضوا فأمر باقتحامها وانتصر عليهم رغم تفوقهم في العدد والسلاح . واتجه عقبة إلي السوس الأقصي فوجد أهله مستعدين للحرب وتقدموا للقائه ولكنه هزمهم أسوأ هزيمة في تاريخ حروبهم . أرادوا الاحتماء بالمدينة ولكن المسلمين أسرع منهم فملئوا شوارعها بخيولهم واستولوا علي الأموال واسروا كثير من الجواري .وسقط المغرب الاقصي وجنوبه ولم يبق أمام عقبة الا الصحراء فما خطواته القادمة

السنة : الفتور الذي يسبق النوم - الفلول : المنهزمون
سبوا : أسروا - أسفر : كشفت ونتج عنها
المظفر : المنتصر - يتجرعون : يشربون
ما لبث : لم يتأخر - عقد : يحيط بالعنق للزينة

(سكت عقبة هنيهة بدا عليه خلالها أنه اقتنع بكلام يليان ، وفعلا أمر جيشه بالتوجه إلي السوس الأدنى)
ا- هات مضاد سكت ، ومعني هنيهة ، وجمع جيشه
ب- ما سبب سكوت عقبة ؟ وبم أمر جيشه ؟
ج- الي أين انطلق الجيش الإسلامي ؟وماذا فعل عقبة عندما وصل الي هذه المدينة
د- علام صمم أهل هذه المدينة ؟
( هجم المسلمون علي هذه المدينة ،واشتبكوا مع البربر في معركة استمرت بضع ساعات ، فر بعدها البربر فلولا ممزقة ومتناثرة ، يتجرعونكأس الهزيمة والهوان )
ا- هات مفرد فلولا ،ومعني يتجرعون ، مضاد الهوان
ب- لماذا هجم عقبة علي هذه المدينة . وما أثر هجومه عليهم ؟
ج- لماذا كان من الطبيعي أن يتجه عقبة بعد هزيمته للسوس الأقصي؟

(( أراد البربر أن يعتصموا بمدينتهم ويتفادوا ضربات المسلمين ولكن المسلمين كانوا أسرع منهم إلي المدينة فقد ملئوا شوارعها بخيولهم واستولوا علي الأموال الموجودة في خزائن أشرافها وسبوا عددا كبيرا من الجواري ))
أ - ما الذي منع البربر من الاعتصام بمدينتهم ؟
ب - ماذا غنم المسلمين من اهل السوس الأقصي في هذه المعركة ؟
ج - ضع مفرد "خزائن " ومرادف سبوا " أسرع " في جملة من تعبيرك

قطع عقبة بجيشه الصحراء حتي وصل الي شاطئ المحيط الأطلنطي ودعا الله أن ينصره دائما علي أعداء الدين نظر الي البحر وأمواجة المتتابعة مثل الفتوحات الإسلامية المتوالية التي تنشر النور في العالم وتمحوظلام الكفر والطغيان بدا عقبة يخاطب المحيط لأنه كان يمنع المسلمين من التقدم ويوقف زحفهم المقدس ،يدور عقبة بفرسه إلي الجيش وهو يفكر في غزوات جديدة تزيد الإسلام فهو علي الرغم من كبر سنه التي تجاوزت الستين يرغب في استمرار الجهاد بعزيمته القوية وطموحه الكبير .

وميض : لمعان - انثالت : تتابعت - الصاخب : العالي المرتفع
وجدانه : شعوره - الزاخر : الذي فاض ماؤه - خواطر : أفكار
ذي القرنين : الإسكندر الأكبر - ومضت : خطرت وظهرت
فاحصة : كاشفة مدققة - تمخر : تشق
عبابك : موجك - الكلل : التعب

ومضت في ذهنه خواطر شتى عن حركة الفتوحات الإسلامية التي أخذت تغسل الكون بنور الله من ظلمات الكون وظلامه
ا- هات مرادف ومضت ، ومفرد شتى .
ب- ما وجه الشبه بين الأمواج والفتوحات الإسلامية ؟
ج- لماذا يعجبك هذه التصوير تغسل الكون بنور الله ؟
د- ماذا قال عقبة للبحر ؟ وما دلاله ذلك علي شخصية؟
هـ - أعرب ما فوق الخط

إنه منذ فتح عينه على نور الحياة وهو يعشق الجهاد ويطرب لصليل السيوف .
ا- هات مرادف صليل ، والمراد من فتح عينه علي نور الحياة ؟
ب- أيهما أجمل ( يعشق الجهاد – أم يحب الجهاد) ؟ ولماذا ؟
ج- ما الصفات التي يتصف بها عقبة كما تفهم من هذا الفصل ؟
هـ - أعرب ما فوق الخط

بدا أعداء الإسلام يدبرون المؤامرات للقضاء علي المسلمين ، ومنهم كاهنة جبال أوراس وأولادها الثلاثة والقبائل التي تعاونت ردمت الآبار في طريق عودة المسلمين ليموتوا عطشا
ولكن عقبة عاد بجيشه من طريق آخر ورأي البربر في هدوء فظنهم راضين بهزيمتهم فأذن لمعظم جيشه بالعودة الي القيروان وأبقي معه ثلاثمائة مقاتل فقط .

المكايد : الخديعة - جبال أوراس : سلسلة جبال بالجزائر
أخلدوا : لجئوا أو اطمأنوا - لا قبل : لا قدرة ولا طاقة

بينما كان عقبة يفكر في غزوات جديدة يعلي بها شأن الإسلام كان أعداء الله يدبرون له المكايد
ا- هات مرادف ( المكايد)، ومضاد ( يعلي)، وجمع ( شأن) وضع ما تأتى به فى جمل .
ب- من كان علي رأس هؤلاء الأعداء؟ وما المكيدة التي تمت؟
ج- ماذا قالت الكاهنة لأولادها حين جمعتهم ؟
د - أعرب ما فوق الخط

( ظن القائد العربي أن البربر أخلدوا إلي الاستسلام ولم يعد فيهم من يحب الحرب)
ا- هات مرادف أخلدوا ، ومضاد الاستسلام ، وجمع قائد وضع كلا في جملة .
ب- لماذا ظن القائد ذلك ؟ وماذا نتج عن هذا ؟
ج- كم من المقاتلين أبقي عقبة معه ؟وأين ذهب الباقون ؟
د - أعرب ما فوق الخط

تظاهر البربر بالهدوء ليخدعوا المسلمين بأنهم لا يريدون الحرب وفعلا أذن عقبة لمعظم جيشه بالعودة إلى القيروان وبقي معه ثلاثمائة مقاتل فقط وجدت الكاهنة الفرصة مهيأة للهجوم فاتصلت بالقبائل وحشدوا جنودهم عند قلعة ( تهوده)بقيادة ( كسيله) الذي حاصر المسلمين وطلب من عقبة التسلم لكنه ذهل إذ رأى عقبة يتقدم جنوده ويناديهم إنها الشهادة أيها المؤمنون فأخذوا يقاتلون بشدة حتي استشهدوا جميعا ودفنوا في ذلك المكان ولا زالت قبورهم آثارا خالدة

المعلم : الأثر والعلامة ج( معالم) - شعاب : وهو الطريق بين
الشهادة : الاستشهاد - البلاط : القصر والمراد النظام

فوجئ القائد المظفر ، والبطل المؤمن الذي هز البلاط البيزنطي بانتصاراته وفتوحات بآلاف الجنود من البربر يسدون عليه مسالك وشعاب الجبال
ا- هات معنى (المظفر) , ومفرد(شعاب ), ومضاد (يسدون)
ب- بم فوجئ عقبه؟ وما الذي تعجب منه؟
ج- ما الفرصه التى سنحت للكاهنة لانقضاض على عقبه ؟ وبمن اتصلت؟

تخيل كسيلة أن عقبة سيرفع راية التسليم لأنه أمام جيش يضم الآلاف من أبناء جبال أوراس ولكنه ذهل إذ رأى عقبه يتقدم جنوده في جرأة نادرة
ا- هات معنى (ذهل ) , ومضاد (جرأة ) , وجمع (راية ).
ب- كيف هرب كسيلة ؟ وماذا فعل بعد هربه ؟
ج- ما الذي تخيله بعد أن خرج لعقبة . وما الذي أذهله ؟
د - أعرب ما فوق الخط
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
شرح وملخص وتدريبات وأنشطة على قصة عقبة بن نافع من الفصل 19إلى 23الاول الاعدادى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شموع :: الصف الأول الإعدادى :: اللغة العربية الفصل الدراسى الثانى-
انتقل الى:  
سحابة الكلمات الدلالية
العربية اللغة الخامس الرابع الاعدادى الترم الاول ثانوى امتحانات الفصل للصف السادس منهج حاسب مذكرة الثانى عربية الثالث علوم امتحان الابتدائي الابتدائى الاعدادي اولى الصف الثاني
---